الكاتب والشاعر صادقي مخلوف في ذمة الله

Publié le par LAGHOUATI

 
Ali Boukhalkhal
1 hModifié
 

تلقينا ببالغ الحزن و الاسى نبأ وفاة المغفور له ‘‘ الكاتب والشاعر صادقي مخلوف عن عمر 
يناهز 59 سنه ‘‘ من مواليد سيدي مخلوف. 
الله يرحمه و يسكنه فسيح جنانه. الجنازة غدا بعد صلاة الظهر.

 
Photo de Ali Boukhalkhal.

 

Commenter cet article

Mechattah ahmed 16/10/2015 13:16

ببالغ الحزن والألم تلقينا وفاة المرحوم الصادقي مخلوف تعازينا الى عائلة الصادقي ان لله وان اليه راجعون

Soukehal Djamal Abdenasser 16/10/2015 07:53

صادق العزاء و خالص الدعاء راجين من الله عز وجل أن يتغمد روح الفقيد برحمته الواسعة و يسكنه فسيح جنانه و يلهم ذويه الصبر و السلوان.
"وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوْفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمْوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ ، الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ ، أُوْلَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ، "
"كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ، وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالإِكْرَامِ ،"
"نَحْنُ قَدَّرْنَا بَيْنَكُمُ الْمَوْتَ وَمَا نَحْنُ بِمَسْبُوقِينَ "
" يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ، ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً، فَادْخُلِي فِي عِبَادِي، وَادْخُلِي جَنَّتِي، "