الحاج محمد الشلالي رمز من رموز بلدية الدلاعة

Publié le par LAGHOUATI

الحاج محمد الشلالي رمز من رموز بلدية الدلاعة

دائما مع سلسلة طيبون من بلديتي واليوم مع رجل وأي رجال رجل شهم وأي شهامة رجل معطاء وأي عطاء نعم انه من رجالات العطاء لبلدية حاسي الدلاعة الحاج محمد الشلالي الممرض الرجل الخلوق المبتسم لقد سخر هذا الرجل حياته كلها لبني جلدته وبلديته فقام يرافق المريض شيخا وعجوزا شابا وطفلا يقدم النصح يعالج بأدوية يجلبها من بيته جعل الله البركة على يديه في أمراض صنفها الطب الحديث بالخطيرة ولكن ايمانه بالله أنه ما علينا الا الأسباب والشفاء من الله فكل ماصادفته يفحص مريضا الا وقال له لاباس لاباس خيرات ان شاء الله وهذا أحد تقنياته التي يستعملها في العلاج ليقوي نفسية المريض ويجعل منه متقبلا لطريقة العلاج رغم قساوتها كان يزوال بين مسؤوليته كأب وكمعلم لأكثر من 30 سنة وممرضا وطبيبا للبلدة الى اليوم جعل الله البركة في عمره عرضت عليه الكثير من المرات المسؤلية والتقدم للترشح للإنتخابات فكان يقول كل واحد يهني من خدمتو انا دارني ربي طبيب خلوني طبيب نعاون في هاد الباب أتذكر يوما أنني خضعت لعملية جراحية على يد طبيب مشهور وطنيا فسألني عنه وزكاه لي كما أنه لي صديق طبيب أيضا دائما ينصحني بالتوجه للحاج محمد شلالي رغم أنه صاحب شهادة أكثر منه هذا الرجل الذي يستحق التكريم كل يوم وكل ساعة لما قدمه لأهله وبني جلدته لأنه ينطبق عليه حديث النبي صل الله عليه وسلم خيركم خيركم لأهله .....وأنا خيركم لأهلي كما أنه رجل حاباه الله بصلاة الجماعة فلا أكاد أرى صلاة ممن أحضرها في المسجد الا والحاج محمد حاضرا معنا ربى أولاده فنعمة التربية هم فنسأل الله أن يحفظه وأن يجعل البركة في عمره ونتمنى أن يكون كل أطباء وممرضي البلدة أن يكونوا مثله كما أتمنى من القائمين من سلطات محلية أن يطرحوا اسم عيادة أو مؤسسة استشفائية باسمه لأنه فعلا رمز من رموز البلدية

 

 

عبد القادر بن سبع

 

Publié dans ABDELKADER SEBAA

Commenter cet article